«عذارى لندنستان» لحنان الشيخ .. التطرف امرأة

600

بيروت : المحرر الثقافي

عن «دار الآداب» ببيروت، صدرت للكاتبة اللبنانية حنان الشيخ رواية جديدة بعنوان «عذارى لندنستان» في 270 صفحة من الحجم المتوسط.وموضوع الرواية الجديدة شبيه بروايتها السابقة «امرأتان على شاطئ»، كما أن البطلتين تحملان الاسمين نفسيهما: «هدى» المسلمة، التي تعمل مخرجة مسرحية وتعيش في كندا، و«إيفون المسيحية»، التي تعمل في مجال تصميم الإعلانات وتعيش في لندن.

وتتناول الكاتبة في الرواية التعصب والفهم المتشدد للدين لدى بعض الأشخاص الذين ما زالوا يفكرون بعقلية متحجرة رغم عيشهم لسنوات في بلاد الغرب، إذ تجتمع الصديقتان في الزاوية الشهيرة «سبيكرز كورنر» في حديقة الهايد بارك، وتتواجهان هناك مع أحد الخطباء وتدخلان معه في جدال طويل حول عدد من المواضيع، مثل الحجاب والحلال والحرام، وزواج القاصرات، ومكانة المرأة.

إنها رواية ملأى بالمفارقات الكوميدية، عالجت بها حنان الشيخ عوالم المتطرفين الذين هربوا من مجتمعاتهم الشرقية واتجهوا للعيش في أوروبا حاملين معهم إرثهم الديني وتشددهم، ليعاودوا إنتاج ما هربوا منه في بلدانهم.

ولحنان الشيخ عدد كبير من الروايات مثل: «انتحار رجل ميت»، و«فرس الشيطان»، و«حكاية زهرة»، و«مسك الغزال»، و«بريد بيروت»، و«امرأتان على شاطئ البحر»، و«إنها لندن يا عزيزي»، و«حكايتي شرح يطول»، و«صاحبة الدار شهرزاد»، كما أصدرت أيضا مجموعة قصصية بعنوان: «أكنس الشمس عن السطوح» وترجمت رواياتها إلى 21 لغة، من بينها الإنجليزية، والفرنسية، والألمانية.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *